الإثنين 11 صفر 1442 - 14:46 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 28-9-2020
الرياض (يونا) - رحبت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن بنتائج اتفاق تبادل الأسرى الذي أعلن عنه، أمس الأحد، من قبل المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة مارتن غريفث، وبمشاركة من اللجنة الدولية للصليب الأحمر.
وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي، خلال مؤتمر صحفي عقد في الرياض أمس: إن "قيادة القوات المشتركة للتحالف تقدم جزيل الشكر والامتنان للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، وكذلك اللجنة الدولية للصليب الأحمر على الجهود التي بذلت في هذا الجانب فيما يخص اتفاقية الأسرى، التي تعد امتداداً لما جرى الاتفاق عليه في ستوكهولم".
وأكد العقيد المالكي، أن موضوع الأسرى هو محل اهتمام القيادة السياسية والعسكرية في المملكة العربية السعودية وفي دول التحالف.
وأشار بخصوص تنفيذ الاتفاق إلى أن الخطة التنفيذية من قبل الصليب الأحمر تتضمن نقل الأسرى الذين سيتم الإفراج عنهم سواء من الداخل اليمني أو إلى المملكة العربية السعودية، مؤكداً على العمل مع الصليب الأحمر والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة حسب الخطة التنفيذية لتبادل الأسرى.
وينص الاتفاق الذي أعلن عنه المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة مارتن غريفث على تبادل 1081 أسيرا، تقوم الحكومة الشرعية بإطلاق 618 أسيرا، بينما يقوم الطرف الآخر بإطلاق عدد 400 أسير، من ضمنهم عدد 15 أسيرا من الجنود السعوديين وعدد 4 أسرى من القوات السودانية.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي