الثلاثاء 12 رمضان 1441 - 14:21 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 5-5-2020
جوبا (يونا) - التقى نائب رئيس جنوب السودان الجنرال حسين عبدالباقي أكول أخيراً بمسؤولي المنظمات الإسلامية الطوعية العاملة في البلاد، وذلك بتنسيق من المجلس الإسلامي لجنوب السودان، حيث تناول اللقاء تعريفاً بأوجه عمل المنظمات في مجالات الخدمات التعليمية والصحية، والدعوة والإرشاد والإغاثة والعون الإنساني.
وقال الأمين العالم للمجلس الإسلامي لجنوب السودان الشيخ عبدالله روال برج في تصريح لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي (يونا): إن اللقاء تناول الجهود المبذولة والتحديات وسبل تذليلها وقد عرضت المنظمات أبرز الجهود المبذولة وبعض المعوقات والتحديات كما وعدت بالمساهمة الفاعلة في دعم تنفيذ اتفاقية السلام وإعادة توطين النازحين واللاجئين.
وثمن نائب رئيس الجمهورية جهود المنظمات الإسلامية مناشدا لها مضاعفة الجهود لنشر قيم الفضيلة والأخلاق الحميدة وكل ما يسهم في إبراز وجه وتعاليم الاسلام الحنيفة. لافتاً إلى أنه لن يألو جهدا في دعم المجلس الإسلامي وتسهيل عمل المنظمات ذات الصلة المتعاونة معه.

 وجدد نائب رئيس الجمهورية دعوته بضرورة الالتفاف حول المجلس الإسلامي وقيادته الحالية والعمل على توحيد الصف المسلم وتنسيق العمل الخيري والخدمي لتقديم الخدمات للمجتمع بصفة عامة دون تمييز.
حضر اللقاء رؤساء ومدراء المنظمات الإسلامية وبعض ممثلي المؤسسات التعليمية والخيرية وهم: الجامعة الإسلامية، والمكتب الإقليمي لمنظمة الدعوة الإسلامي، والهيئة العالمية للرعاية والإغاثة والتنمية، واتحاد علماء مسلمي جنوب السودان، وهيئة آل مكتوم الخيرية، وجماعة أنصار السنة المحمدية الأصل، وجمعية القرآن الكريم، ووكالة الإغاثة والتنمية الإسلامية، وممثلي الطرق الصوفية، وبعض أمناء الامانات ذات الصلة بالمجلس الإسلامي.
((انتهى))
ح ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي