الخميس 09 شعبان 1441 - 14:18 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 2-4-2020
(يونا)
جدة(يونا)- أطلقت جامعة الملك عبد العزيز "كبرى الجامعات السعودية، والتي تحتل المرتبة الأولى عربياً والـ 51 عالمياً في تصنيف U.S. NEWS" الأمريكي ضمن 1500 جامعة عالمية لعام 2019، مبادرة الفصول الافتراضية لمواجهة تداعيات فيروس كورونا ولضمان عدم تأثر العملية التعليمية في كليات ومراكز الجامعة المتخصصة.
تمت هذه المبادرة بفضل البنية التحية التقنية القوية للجامعة والتي مكنتها من التحول الافتراضي بشكل في وقت قياسي لاستئناف العملية التعليمية عن بعد وترتيب عملية التواصل بين أستاذة الجامعة طلابها وتحديد مواعيد وآليات الاختبارات الافتراضية من خلال بلاك بورد لتقديم المحاضرات حسب جدول معلن للطلاب. 

وقد عزز حضور جامعة الملك عبدالعزيز التي تتخذ من مدينة جدة غرب السعودية مقراً لها، وتصدرها ترتيب الجامعات العربية في التصنيفات الأكاديمية العالمية مكانتها العلمية، التي بنتها عبر تاريخ طويل من الإنجازات العلمية بدعم من  قادة المملكة العربية السعودية، بحسب مدير الجامعة الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي الذي أشار إلى أن مثل هذه الإنجازات العلمية المتميزة وصدارة الجامعة للترتيبات والتصنيفات العربية والعالمية، جاء بخطى ثابته وفق استراتيجية وخطط طموحة نحو الريادة العالمية لبناء مجتمع المعرفة، لتكون الجامعة أداة تمكين لازدهار المجتمع، وتهيئة مناخ يساعد على إعداد قادة المستقبل في كافة المجالات العلمية والأدبية.
ويؤكد اليوبي أن الجامعة صاغت أهدافها الاستراتيجية على نحو يحقق تقدماً في التصنيفات العالمية عن طريق التميز في مجالات أكاديمية محددة بحثياً وتعليمياً، واستقطاب وتطوير هيئة تدريس متميزين، وتحقيق الجودة المطلوبة، وتمكين طلبة الجامعة من اكتساب المهارات الفكرية والمهنية أثناء حياتهم الأكاديمية، إضافة إلى بناء جسور التواصل داخل الجامعة وخارجها مع الجامعات والشركات والمجموعات المحلية والعالمية.

يذكر أن جامعة الملك عبد العزيز، بدأت عام 1967م كجامعة أهلية بجهود بعض رجال الخير من أهل جدة ثم عممها الملك فيصل بن عبد العزيز وجعلها جامعة حكومية، وتعد رابع أكبر جامعة في الشرق الأوسط بعد جامعة الملك سعود في السعودية، والجامعة المفتوحة الليبية، وجامعة عين شمس بمصر. ويزيد عدد طلابها عن 36 ألف طالب. وفي عام 2019 دخلت الجامعة ضمن نطاق أفضل 150 جامعة في العالم، كما احتلت المرتبة الأولي عربيًا بحسب التصنيف الأكاديمي لجامعات العالم (ARWU)، وهو تصنيف يركز على معايير الأداء فيما يخص البحوث العلمية وجودة المخرجات التعليمية وحجم الدراسات والأبحاث المنشورة في مجلتي نيتشر وساينس البريطانيتين.
((انتهى))
ح ع 
 
  
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي