الأربعاء 06 جمادى الأولى 1441 - 09:29 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-1-2020
(يونا)
القاهرة (يونا) - أكد وزير الأوقاف المصري الدكتور محمد مختار جمعة أن واجب العلماء هو بيان الأحكام الشرعية مع احترام اختيارات الآخرين المغايرين دون انتقاص من وطنيتهم أو إنسانيتهم على أساس معتقدهم أو اختياراتهم الدينية، مع التأكيد على الحفاظ على الثوابت وعدم النيل منها.
وقال جمعة الذي كان يتحدث مساء أمس في الصالون الثقافي لمؤسسة الأهرام: إننا ندين لله (عز وجل) بفرضية الحجاب، ولكن إذا كان المبدأ العام أنه لا إكراه في الحمل على أصل الدين، فإنه من باب أولى لا إكراه على الإطلاق في حمل أحد على فروعه أو شعائره، مع التأكيد على احترام اختيار المخالف دون تفرقة بين أبناء الوطن على أساس الدين أو مدى الالتزام ببعض فروعه أو شعائره، ولا على أساس اللون أو الجنس، فواجب العلماء هو البيان، مع احترام اختيار الآخرين وعدم الانتقاص من وطنيتهم أو إنسانيتهم على أساس معتقدهم أو اختياراتهم الدينية، والتأكيد على الحفاظ على الثوابت وعدم النيل منها، وفهم طبيعة المتغيرات التي تحتمل الرأي والرأي الآخر من غير تكفير ولا تفسيق أو ازدراء لأحد على اختياره، على أن يحترم كل منا اختيار الآخر، وسبيلنا هو الدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة.
((انتهى))
ح ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي