الثلاثاء 04 محرم 1441 - 13:37 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 3-9-2019
لندن (يونا) - أكدت الحكومة البريطانية اليوم الثلاثاء، أن رئيس الوزراء بوريس جونسون سيدعو إلى إجراء انتخابات مبكرة في حال صوت أعضاء البرلمان اليوم الثلاثاء على عدم السماح له بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.
وقال مصدر حكومي لقناة (سكاي) الإخبارية: إنه إذا تم إجبار رئيس الوزراء على خيار الخروج من الاتحاد الأوروبي باتفاق أو تأجيل الخروج لثلاثة أشهر فإنه سيضطر لاجراء الانتخابات في الـ14 من الشهر المقبل.
وعلى صعيد متصل، أعلن النائب في الحزب الحاكم ووزير الخزانة السابق فيليب هاموند، وهو من أشد المعارضين لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق، أن النواب المعارضين لجونسون لديهم العدد الكافي للفوز بطلب منع الحكومة من الخروج دون اتفاق.
وانتقد هاموند بشدة رئيس الوزراء لتهديده نواب حزب المحافظين المعارضين له في حال تم الدعوة للانتخابات بأن مجموعة منهم لن يسمح لهم بالترشح في مناطقهم للانتخابات القادمة.
وينتظر أن يعود نواب البرلمان اليوم من إجازة الصيف السنوية وسط أزمة سياسية تشهدها البلاد منذ إعلان جونسون الأسبوع الماضي قراره تعليق البرلمان بين التاسع من سبتمبر و14 أكتوبر المقبل.
وستسعى أحزاب المعارضة ونواب محافظون معارضون لسياسة جونسون للاتفاق على مبادرة في مجلس العموم تفرض عليه التخلي عن خيار الخروج دون اتفاق.
وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قد دعا يوم أمس نواب البرلمان إلى عدم عرقلة جهود حكومته لإنهاء مسار الخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكسيت) بنهاية أكتوبر المقبل.
وحذر من أن إصرار النواب على ضرورة تخلي حكومته عن خيار الخروج دون اتفاق يقوض قدرته على التفاوض مع الاتحاد الأوروبي ويرفع عن الأوروبيين كل الضغوطات التي يفترض أن تعمل على دفعهم لتغيير صيغة اتفاق الخروج.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي