الخميس 29 ذو القعدة 1440 - 08:33 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-8-2019
غزة (يونا) - استشهد شاب من غزة، فجر اليوم الخميس، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي التي زعمت اجتيازه "الشريط الحدودي" للقطاع، واشتباكه مع الجنود فأصاب ثلاثة منهم بإصابات متفاوتة.
ولم تؤكد أية مصادر طبية فلسطينية نبأ الاستشهاد، غير أنه وبحسب بيان صادر عن جيش الاحتلال، نقلته "رويترز" و"عرب 48"، فإن الشاب الشهيد عبر الشريط الحدودي واشتبك مع الجنود فأصيب ضابط بإصابة متوسطة، وأصيب جنديان آخران بإصابات طفيفة، وتم نقلهم إلى مستشفى "سوروكا" في مدينة بئر السبع.
وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أنه في أعقاب الاشتباك، قصفت دبابة موقعا شرق خان يونس جنوب قطاع غزة، ما أدى إلى تبادل إطلاق نيران في المنطقة، استخدمت خلالها العشرات من قنابل الإضاءة.
وادعى جيش الاحتلال أن الشاب الشهيد ناشط في المقاومة، وأنه ارتدى الزي العسكري، وكان مسلحا ببندقية كلاشينكوف وعدة قنابل.
وأضاف: إنه بعد تبادل إطلاق النار، تم استهداف موقع بدبابة، كما تم إغلاق عدة محاور في المنطقة، واستنفار قوات كبيرة أخرى في محيط المستوطنات القريبة.
ونقل عن شهود عيان في غزة، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أطلق قذيفتين، وقنابل إنارة على المنطقة الحدودية شرق بلدة خزاعة بمحافظة خان يونس بعد سماع أصوات إطلاق نار، كما تحدث آخرون عن تحليق طائرات إسرائيلية في أجواء المنطقة.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي