الأحد 23 محرم 1441 هـ
الأربعاء 07 ذو القعدة 1440 - 20:11 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 10-7-2019
(منظمة التعاون الإسلامي)
جدة (يونا) - عقدت منظمة التعاون الإسلامي ندوة بعنوان: (نصف قرن من الاحتلال والتمييز: من أجل المساءلة والعدالة) على هامش الدورة الحادية والأربعين لمجلس حقوق الإنسان الدولي في جنيف، يوم 9 يوليو 2019 بالتنسيق مع البعثتين المراقبتين الدائمتين لمنظمة التعاون الإسلامي ودولة فلسطين لدى الأمم المتحدة في جنيف.
وقد حضر الفعالية ممثلون عن الدول الأعضاء في المنظمة والبلدان الأوروبية وخبراء قانونيون وأكاديميون والهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي، من بين جهات أخرى عديدة.
أبرز المتحدثون، ومنهم مانديلا مانديلا، عضو البرلمان في جنوب إفريقيا وعضو وفد المؤتمر الوطني الإفريقي، والدكتور جون رينولدز، أستاذ القانون الدولي في جامعة إيرلندا وسوسن زاهر، الناشطة الحقوقية من فلسطينيي الداخل، والمدير العام المساعد لمؤسسة "عدالة، أثر الاحتلال الإسرائيلي والممارسات الاستعمارية والسياسات والقوانين التمييزية غير القانونية على الحقوق الإنسانية للشعب الفلسطيني. كما أكدوا المسؤولية التي تقع على عاتق المجتمع الدولي بأسره في مكافحة هذا النظام العنصري.
وألقى السفير علي قوطالي، مدير إدارة شؤون فلسطين والقدس، كلمة الافتتاح نيابة عن الأمانة العامة للمنظمة، مؤكدًا أن قضية فلسطين أساسية ومحورية لمنظمة التعاون الإسلامي، وحث المجتمع الدولي على التحرك ضد هذه الانتهاكات وأداء دور فعال في إطلاق عملية سلام برعاية متعددة الأطراف لتحقيق حل الدولتين.
(انتهى)
ز ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي