الثلاثاء 04 شعبان 1440 - 19:46 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 9-4-2019
(بترا)
المفرق (يونا) - اطلع الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، اليوم الثلاثاء، خلال زيارة إلى مخيم الزعتري للاجئين السوريين، على الخدمات المقدمة لهم وأبرز احتياجاتهم.
وقدر الرئيس الإيطالي، الجهد الذي يقوم به الأردن رغم ما يواجهه من ظروف تجاه ملف اللاجئين السوريين، ما يتطلب المزيد من الرعاية والدعم الأممي والدولي، بهدف التخفيف عن الأردن بهذا الاتجاه.
وأعرب عن إعجابه بما يقدمه الأردن تجاه اللاجئين واستقباله لهم على مدى عقود ما يدلل على الدور الذي تلعبه المملكة كمركز للاستقرار في محيط ملتهب.
وقال الرئيس الإيطالي: إن مخيم الزعتري يمثل تجربة فريدة، ليس لأنه من أكبر مخيمات اللجوء في العالم؛ وإنما لمستوى الخدمات المتوفرة فيه، والمقدمة للاجئين وكيفية إدارة المخيم على مستوى عال من التنظيم، مثمنا للأردن وشعبها التزامهم الإنساني تجاه اللاجئين بمختلف المجالات، مؤكدا التزام إيطاليا بالوقوف إلى جانب الأردن لمواجهة تداعيات أزمة اللجوء السوري وليتمكن من الاستمرار بواجبه الإنساني تجاه اللاجئين السوريين.
وأكد وزير الدولة لشؤون الاستثمار مهند شحادة الذي رافق الرئيس الإيطالي في زيارته، عمق العلاقات القوية التي تربط البلدين الصديقين في مختلف المجالات. مشيرا إلى أن الأردن فتح أبوابه أمام أشقائه السوريين بسبب ما تعانيه بلادهم من أزمة، وكان الأردن الوجهة الأولى لهم طلبا للأمن.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي