الجمعة 29 رجب 1440 - 15:12 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 5-4-2019
صورة أرشيفية - (الفرنسية)
جنيف (يونا) - أعربت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عن القلق إزاء تصاعد النزاع خلال الأسابيع الأخيرة في ولاية راخين وشين بميانمار.
ودانت المفوضية الهجمات الوحشية التي تشنها قوات الجيش وتقتل المدنيين، وتحرق منازلهم وحقولهم، وتدمر محاصيلهم، وتعتقلهم تعسفيًا.
وتذهب الأقليات من مسلمي الروهينغا ضحايا للمواجهات بين جيش ميانمار النظامي وجيش أراكان، ويشرد عشرات الآلاف منهم في ظل وقف حكومة ميانمار منذ يناير الماضي لوصول المساعدات الإنسانية.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي