الثلاثاء 19 رجب 1440 - 16:04 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 26-3-2019
(أرشيفية)
 
 الخرطوم (يونا) - أكد الرئيس السوداني المشير عمر حسن أحمد البشير، استمرار الدولة في توفير الخدمات الصحية بمستويات عالية بما يلبي طموحات المواطن عبر إنشاء المزيد من المؤسسات الصحية.
  وشدد البشير لدى مخاطبته اليوم افتتاح مستشفى جبرة للطوارئ والإصابات، على استمرار الدولة في تقديم العلاج المجاني والتوسع في خدمات التأمين الصحي لتغطية جميع المواطنين بالخدمات الصحية.
وأكد الرئيس السوداني العمل على توطين العلاج بالداخل والاستمرار في العلاج المجاني والتوسع في المؤسسات الصحية الوطنية لتوفير خدمات علاجية متطورة تؤمن العلاج بالداخل. مشيرا إلى عدم الحاجة إلى السفر للخارج طلبا للعلاج. ولفت إلى تقديم السودان جرعات الكيماوى مجانا.
وأوضح: إن الدولة توسعت في التعليم العالي والطبي بوجه خاص، لذا جاء قرار إنشاء مجلس التخصصات الطبية لمواجهة هجرة الكوادر الطبية إلى الخارج. وأفلحت في ذلك حتى بلغ عدد الكوادر الطبية المتخرجة ٣٠ ألف كادر في العام، وساهم المجلس في زيادة الأطباء المتخصصين من ٧٠٠ إلى ٦ آلاف اختصاصي.
من جانبه قال والي الخرطوم الفريق أول شرطة هاشم عثمان الحسين: إن حكومته عازمة على توفير الدعم والتمويل اللازم لإنشاء المؤسسات الصحية وتوفير الخدمات الطبية والصحية للمواطنين بما يؤمن لهم العلاج الميسر.
وأشار الوالي إلى أن الخارطة الصحية وصلت نسبة تنفيذها إلى 97%. مشيرا إلى أن عدد المستشفيات بالولاية يبلغ 54 مستشفى 6 منها مرجعيات وحوالي 16 متخصصة و8 ريفيات، وأن العمل جار لإضافة 3 مستشفيات أخرى بكل من شرق النيل والصالحة والعيلفون، وأشار لوجود 67 مستشفى خاص و243 مركزا صحيا و26 مركزا مجهزا للافتتاح و53 قيد الإنشاء و 131 وحدة صحية تابعة للمحليات و215 مركزا صحيا تابعا للمنظمات و60 مركزا خاصا.
  من جهته أبان وزير الصحة بولاية الخرطوم بروفيسور مأمون حميدة، أن إنشاء المستشفى يأتي ضمن ٥٤ مؤسسة صحية بالولاية إنفاذاً للخارطة الصحية الرامية إلى تجويد الأداء الصحي. مشيرا إلى أنه بهذا المستشفى يكون عدد الأسرة قد بلغ ٦٦٤ سرير عناية مكثفة، وأن عدد أطباء الطوارئ بلغ ٢١ طبيبا، لافتا إلى أن المستشفى مؤهل للطوارئ والحوادث وتتوفر فيه كافة الأجهزة التشخيصية.
((انتهى))
 ح ع/ ح ص

 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي