تنظمها الإيسيسكو ومؤسسة الوليد الإنسانية
الأربعاء 27 ربيع الأول 1440 - 16:24 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 5-12-2018
الرباط (يونا) - تنظم المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو"، ومؤسسة الوليد للإنسانية، بالتعاون مع وزارتي الصحة والتربية في المملكة المغربية، والاتحاد العربي للرواد والمرشدين العرب، قافلة طبية واجتماعية وتربوية لفائدة سكان المناطق النائية في جهة درعة - تافيلالت بإقليم الراشيدية جنوب شرق المملكة المغربية خلال الفترة من 12 إلى 15 ديسمبر 2018.
وسيتم في هذه الدورة، السابعة من هذا البرنامج الإنساني، توزيع معدات طبية مثل أجهزة تخطيط القلب، ومناظير العيون، وآلات الفحص بالصدى، والحاضنات، ومصابيح فحص الأقدام على المراكز الصحية والمستشفيات، و15 كرسيا متحركا للأشخاص ذوي الحركة المحدودة من الأطفال والبالغين لتحسين ظروف عيشهم. كما سيتم التبرع بمواد أساسية للتعليم المدرسي العادي (الحقائب المدرسية، والأدوات) للأطفال في 9 مدارس، 7 منها ابتدائية و2 إعدادية، بالإضافة إلى تسليم الملابس والكتب وأجهزة الكمبيوتر وذلك في عدد من المدارس والإعداديات.
تجدر الإشارة إلى أنه تم سنة 2015 الشروع في تنفيذ هذا البرنامج الإنساني بالتعاون بين الإيسيسكو ومؤسسة الوليد للإنسانية.
ويهدف البرنامج إلى تحسين ظروف عيش سكان المناطق المعزولة، وذلك في إطار مساهمة الجهات المتعاونة فيما تبذله الدول الإفريقية من جهود، في مجالي الصحة والتربية.
وقد تم تنظيم قوافل مماثلة في المناطق النائية للدول الآتية: المغرب (كلميم، أزيلال، الحسيمة)، مالي (باماكو)، السنغال (دكار)، كوت ديفوار (أبيدجان). وقد شملت في جانبها الصحي علاج 8373 مريضا، وتقديم 40 تبرعا طبيا، بمشاركة 87 طبيبا، كما تمت زيارة 50 مركزا طبيا ومستشفى.
وفي الجانب التربوي؛ استفاد من التبرعات 14761 تلميذا وتلميذة في 45 مدرسة، شملت 54 حاسوبا، و60 صندوقا من الملابس، وعدد من المقررات الدراسية، والأدوات التعليمية، والكتب واللوازم المدرسية لفائدة تلامذة المدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي