الخميس 28 شوال 1439 - 14:39 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 12-7-2018

بروكسل (يونا) - قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، إن التزام بلاده بحلف شمال الأطلسي (الناتو) لا يزال قويًا للغاية، رغم التقارير الأخيرة حول تهديداته بالانسحاب من الحلف في إطار النزاع حول الإنفاق الدفاعي.
وأضاف ترامب، في مؤتمر صحفي عقب جلسة مغلقة ضمن قمة للحلف ببروكسل: "أبلغت الكثير من المشاركين في القمة العام السابق أنه يجب زيادة ميزانية الإنفاق". مشيرا إلى أن "29 دولة قررت رفع مساهمتها".
ولفت الرئيس الأمريكي أن بلاده تدفع على الأرجح 90% من ميزانية "الناتو".
وفي وقت سابق اليوم، هدد ترامب، بخروج بلاده من الحلف، في حال عدم إيفاء الدول الأعضاء بتعهداتهم حيال النفقات الدفاعية للحلف.
وبحسب مصادر في الناتو، فإنّ زعماء الدول الأعضاء أبدوا استياءهم من تصعيد الرئيس الأمريكي، الأمر الذي أدّى إلى توقف اجتماع زعماء الناتو الاستثنائي مع أوكرانيا وجورجيا، لفترة قصيرة.
وقبيل الاجتماع الاستثنائي، طالب ترامب في تغريدة على تويتر، الدول الأعضاء، بالوفاء فورًا بتعهداتهم حول الإنفاق الدفاعي، والبالغ حجمه 2 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي.
وأمس الأربعاء، أعلن قادة حلف شمال الأطلسي، في بيان مشترك، التزامهم التام بتحسين النفقات الدفاعية للدول الأعضاء لتصل إلى 2% على الأقل بحلول عام 2024، متجاهلين طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن تصبح تلك النفقات 4%.
(انتهى)
​ص ج/ ح ص

جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي