الخميس 23 رجب 1438 - 19:29 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 20-4-2017
جدة (إينا) ـ أدانت منظمة التعاون الإسلامي الهجوم الإرهابي الذي وقع شرق مدينة تمبكتو بجمهورية مالي من قبل مجموعة إرهابية على معسكر للجيش المالي، فجر يوم أمس الأول، راح ضحيته خمسة من العسكريين وعشرات الجرحى، فيما أدانت المنظمة التفجير الذي وقع على شاحنة لقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة بمدينة تساليت شمال شرق البلاد، والذي أدى إلى جرح ثلاثة من الجنود.
وأعرب معالي أمين عام المنظمة الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، عن خالص تعازيه لأسر الضحايا وتمنياته بالشفاء العاجل للجرحى، مجدداً تأييده لحكومة مالي في الوقوف ضد أعداء السلام، مشيراً إلى ضرورة نبذ أجندة العنف والكراهية.
ودعا معاليه السلطات المعنية في حكومة مالي إلى ملاحقة الجناة وتقديمهم إلى العدالة، مؤكداً التزام منظمة التعاون الإسلامي بمواصلة دورها كاملاً بصفتها عضواً في فريق الوساطة الدولية لإنجاح اتفاق السلام والمصالحة في جمهورية مالي.
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي